تحميل كتاب كفاحى لهتلر مترجم pdf كامل



اسم الكتاب كفاحى لهتلر مترجم
اسم الكاتب هتلر
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 19.89 MB
Share Button

نبذة مختصرة عن كتاب كفاحي:

يتحدث كتاب كفاحي عن شرح تفصيلي لنظريات هتلر النازية، وقد نشر المجلد الأول والمجلد الثاني، وقام بتحريره برنارد الذي قتل ليلة السكاكين الطويلة، وكذلك يتحدث كتاب كفاحي عن أمل هتلر معظم المجلد الأول من كتابه في أثناء مكوثه في سجن على نائبه رودلف هس، وكان عنوانه الأصلي أربع سنوات ونصف من الكفاح ضد الأكاذيب والغباء والجبن، كما يتحدث كتاب كفاحي عن نصحه ناشر الكتاب ماكس أمان، بتلخيصه إلى كفاحي فقط، وقد أهدى هذا الكتاب الذي تضمن سيرته الذاتية وعرض لمذهبه الأيديولوجي عضو الجمعية السرية المعروفة باسم جمعية ثاتل، وقد نشر هذا الكتاب في مجلدين، وبيعت منه حوالي مائتين وأربعين ألف نسخة، ومع نهاية الحرب العالمية الثانية، كانت قد بيعت أو وزعت حوالي عشرة ملايين نسخة تقريبا، وحصل المتزوجون حديثًا والجنود على نسخ مجانية من الكتاب، وغير ذلك من الأمور التي يعرضها كتاب كفاحي بشكل مفصل.

محتويات كتاب كفاحي:

يحتوي كتاب كفاحي على العديد من المحتويات التي يعرضها هتلر على القراء، حيث يعرض موضوع دفع الضرائب عن الحقوق المالية التي حصل عليها من بيع نسخ كتابه، وتراكمت عليه ديون للضرائب، وهو ما يعادل ستة ملايين يورو في الوقت الحالي وبمرور الوقت أصبح مستشارًا للبلاد وفي هذا الوقت سقطت ديونه المتراكمة، وفي ولاية بافاريا الحرة بحقوق النشر الخاصة بكتاب كفاحي في أوروبا والتي من المقرر أن تنتهي في الحادي والثلاثين من شهر ديسمبر في عام 2015، وقد صرح بإعادة طبع الكتاب في ألمانيا لخدمة الأغراض التعليمية فقط. ومع ذلك لم يكن هذا الأمر واضحًا، وهو ما يميز كتاب كفاحي عن غيره من الكتب المنتشرة بشكل كبير.

نبذة عن مؤلف الكتاب أدولف هتلر:

يعتبر أدولف هتلر سياسي ألماني نازي، ولد في النمسا، وكان زعيم ومؤسس حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني والمعروف باسم الحزب النازي، وقد حكم ألمانيا في الفترة ما بين عامي 1933 و1945 حيث شغل منصب مستشار الدولة، كما اختير من بين مائة شخصية تركت أكبر اثر في تاريخ البشرية في القرن العشرين، وباعتباره واحدًا من المحاربين القدامى الذين تقلدوا الأوسمة تقديرًا لجهودهم في الحرب العالمية الأولى بجانب ألمانيا، انضم هتلر إلى الحزب النازي في عام 1920 وأصبح زعيمًا له، وكذلك فإن المؤلف قد قام وبعد سجنه إثر محاولة انقلاب فاشلة قام بها في عام 1923، استطاع هتلر أن يحصل على تأييد الجماهير بتشجيعه لأفكار تأييد القومية ومعاداة الشيوعية والكاريزما أو الجاذبية التي يتمتع بها في إلقاء الخطب وفي الدعاية. في عام 1933، تم تعيينه مستشارًا للبلاد حيث عمل على إرساء دعائم نظام تحكمه نزعة شمولية وديكتاتورية وفاشية وانتهج هتلر سياسة خارجية لها هدف معلن وهو الاستيلاء على كل شيء يمكن السيطرة عليه.

الكتاب من هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *