تحميل كتاب اوهاي 1981 صفحة 142 pdf كامل



اسم الكتاب تحميل كتاب اوهاي 1981 صفحة 142 pdf كامل
اسم الكاتب دين كونتز
لغة الكتاب عربي
حجم الكتاب 15.6 م

نبذة مختصرة عن كتاب أوهاي 1981:

يتناول الكتاب الحديث عن توقع فايروس قاتل يظهر وينتشر في العالم، ويثير الشكوك حوله وحول آلية انتشاره حول العالم، ومع تطور الأحداث فإن الفايروس يتطور ويسجل حالات قتل لملايين الناس حول العالم، وقد تم التنبؤ بأحداث قريبة جداً للأحداث الحالية وخاصة مع ظهور مرض كورونا وانتشاره، وكذلك من حيث بلد النشأة وهي مدينة ووهان في الصين، وانتشاره بعد ذلك في كافة أنحاء العالم.

تفاصيل عن كتاب أوهاي 1981:

يحتوي الكتاب والذي تم تأليفه في العام 1981م، بتوقع ظهور فايروس يتم إطلاق اسم عليه (ووهان 400) وينتشر هذا الفايروس بشكل مثير، مما يجعل عامة الناس تثير الشكوك والأقاويل حول هذا الفايروس القاتل ومصدره الحقيقي وسبب انتشاره وآلية انتشاره وتفاصيلها، وتم ذكر اسم الفايروس باسم (ووهان 400) وذلك نسبة إلى المدينة الصينية التي ظهر منها وهي مدينة ووهان الصينية، وهي نفسها التي تم نشأة فايروس كورونا المستجد منها، وفي هذا محاكاة بين تفاصيل القصة وخيالها العلمي وبين أحداث واقعية تحدث الآن وهو ما يزيد من انتشار وشهرة هذه الرواية النادرة.

معلومات عن كتاب أوهاي 1981:

وقد قال مؤلف الكتاب معلقاً على الرواية، لقد تنبأت هذه الرواية والتي كتبت قبل حوالي أربعين سنة بتفشي مرض الكورونا وفيه تشابه بين أحداث قديمة في الرواية وأحداث واقعية تحدث الآن، وحسب مؤلف الكتاب كذلك فإن كتاب (ووهان 400)، وقد تم تطوير سلاح مثالي لمواجهة المرض، فهو لا يصيب إلا الإنسان فقط، ولا يصيب أي شيء آخر، ويمكن أن يعيش الفايروس خارج الجسد البشري فترة من الزمن تزيد عن دقيقة، ويمكنه الانتقال من المخ ويهاجم باقي أعضاء الجسم، ولكن فايروس الكورونا المستجد لا يلحق الأذى إلا فقط في الجهاز التنفسي ونسب الوفاة قليلة جداً بالنسبة للإصابات حيث لا تزيد عن 2% من حالات الإصابات.

خلاصة القول عن كتاب أوهاي 1981:

باختصار يمكن القول أن هذه الرواية تحاكي الواقع بشكل كبير، كما أنها تحكي عن فايروس يشابه فايروس كورونا وينتشر من نفس مكان انتشار كورونا وهو مدينة ووهان في الصين، وكذلك يصيب الإنسان وهو نفس مرض كورونا ويوجد بعض الاختلافات البسيطة مثل أن هذا الفايروس قاتل عكس كورونا والذي يؤدي لنسب وفيات قليلة، كما أن هذا الفايروس ينتشر من الدماغ إلى باقي الجسم وذلك بخلاف فايروس كورونا والذي يهاجم فقط الجهاز التنفسي فقط، ولا يشترط أن يؤدي إلى الوفاة في النهاية، كما أن كتاب أوهاي 1981 يتحدث عن تفاصيل أخرى قد تتفق أو تختلف مع المرض المستجد كورونا.

فنصيحتنا لكم أن تقرؤوا الرواية والكتاب والاطلاع على تفاصيلها ومتابعة أحداثها وتفاصيلها الشيقة والرائعة والتي تم سردها في كتاب أوهاي 1981.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *